هكذا كانت الوحده

الكتاب الخامس والعشرون لشهر أكتوبر في عام 2021م

للكاتب الاسباني خوان خوسيه مياس ، روايه ذاتيه لشخصية غريبة الأطوار تعيش في دوامة داخلية مع ذاتها و وجودها و رسائل امها المتوفاه وقرينتها والمحقق السري الذي يراقبها ، لتتحول إلى شخصية أقل حده وهذيان لتعيش بسلام مع نفسها .

حالة الهذيان لبطلة الرواية وتغيّب عقلها عن الحياة من حولها وبرودها تجاه الأحداث من وفاة أمها الى خاينه زوجها وحمل أبنتها أصبحت تعيش صراع داخلي ، بسبب تعاطيها وهذيانها ، تستأجر محقق يتعقب زوجها ويصبح في الأخير يتعقبها ويكتب عنها تقرير اسبوعي يلاحظ شيء لم تلاحظه بنفسها لتبدأ بتصحيح حياتها .

3/5

١٨٦ صفحة

2 تعليقين

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s